يجمع القمران الصناعيان، اللذان تم إطلاقهما في ديسمبر 2019 ، بيانات قياس النظام العالمي للملاحة للأقمار الصناعية (GNSS) ، وقياس إشارات GPS وغيرها من أنظمة الملاحة التي تنعكس على سطح الأرض. وتقول الشركة إن هذه الأقمار الصناعية يمكنها قياس رطوبة التربة ورياح المحيط، ويمكن أن تخدم تطبيقات مثل التنبؤ بالطقس والزراعة ومراقبة الجفاف والتنبؤ بالفيضانات. [SpaceNews]

اترك رد

إغلاق
×
×

Cart